من أجل منطقة أكثر نظافة في البحر الأبيض المتوسط حتى عام 2020

حلول لمشكلة المخلفات الصلبة بالجزائر

on 09 حزيران 2014.

في إطار برنامج البيئة  المتوسطي لبناء القدرات بمبادرة أفق 2020، تم تنظيم ورشة عمل وطنية لمدة 5 أيام تحت عنوان "الدفن، السماد وإعادة التدوير" بالجزائر العاصمة في الفترة من 8-12 يونيو 2014، واكتسبت هذه الورشة أهمية خاصة نظراً لأهمية محاورها التي تركز عليها السلطات المحلية في المدن الساحلية وغيرها من أصحاب المصلحة.

وقد هدفت هذه الورشة إلى تطوير قدرة المشاركين في نقل مقالب النفايات وزيادة فهمهم فيما يخص ضرورة اتخاذ مبادرات عاجلة في مجال الإدارة المتكاملة والمستدامة للنفايات والموارد (ISWRM) مع توجيه اهتمام خاص لإعادة التدوير والتسميد.

في إطار برنامج البيئة  المتوسطي لبناء القدرات بمبادرة أفق 2020، تم تنظيم ورشة عمل وطنية لمدة 5 أيام تحت عنوان "الدفن، السماد وإعادة التدوير" بالجزائر العاصمة في الفترة من 8-12 يونيو 2014، واكتسبت هذه الورشة أهمية خاصة نظراً لأهمية محاورها التي تركز عليها السلطات المحلية في المدن الساحلية وغيرها من أصحاب المصلحة.

وقد هدفت هذه الورشة إلى تطوير قدرة المشاركين في نقل مقالب النفايات وزيادة فهمهم فيما يخص ضرورة اتخاذ مبادرات عاجلة في مجال الإدارة المتكاملة والمستدامة للنفايات والموارد (ISWRM) مع توجيه اهتمام خاص لإعادة التدوير والتسميد.

وسعى هذا التدريب إلى تطوير كفاءة المشاركين واكسابهم مهارة التخطيط الاستراتيجي وإطلاق قدراتهم الإبداعية من أجل تمكينهم من نشر الرسالة والمساهمة في التقدم نحو مجتمع إعادة التدوير في بلادهم.

وقد ناقشت ورشة العمل الخطر الناتج عن الاستغلال المفرط الذي يؤدي إلى انهيار قاعدة الموارد الطبيعية، والتي تحدد نوعية الحياة في مجتمعاتنا، في ظل استمرار زيادة الطلب العالمي على هذه الموارد، والضغوط المرتبطة بذلك على البيئة. وفي نفس الوقت، وصول مستوى نضوب العديد من الموارد الطبيعية إلى ذروته.

كما استهدفت هذه الورشة 40 شخصا من المستوى المتوسط من إدارة السلطات المحلية في المدن الساحلية، ومديري المركز الفني لدفن النفايات (TLC) وإدارات البيئة بالولايات، وبعض المشاركين من الوزارات والوكالات الوطنية، وممثلي المنظمات غير الحكومية والمتخصصين العاملين في مجال الإدارة المتكاملة والمستدامة للنفايات بالجزائر.

واعتمدت الورشة نهجاً تشاركياً وتفاعلياً؛ باستخدام عدة وسائل مثل العمل التحضيري قبل الدورة، والعروض التفاعلية، ومجموعات العمل، المسابقات (ألعاب وألغاز)، زيارة ميدانية، ودراسات حالة، والفيديوهات.

بنهاية ورشة العمل، أصبح المشاركون قادرين على تحديد المعايير الأساسية التي تؤخذ في الاعتبار عند إغلاق أو إعادة تأهيل المكب وعند التخطيط للرقابة، إجراء تحليل لجمع البيانات لمجموعة / العلاج الاستراتيجي من النفايات القابلة لإعادة التدوير وقابلة للتحلل، فهم أفضل للجوانب المختلفة الفنية والاقتصادية والبيئية والاجتماعية، تمييز نماذج وأنظمة مختلفة لإعادة التدوير / وصناعة السماد وتقييم أيهم الأكثر قدرة على التكيف تبعا للوضع المحلي والوطني، وتقدير المشاكل الرئيسية (التقنية، البيئية، والصحية، المالية والاجتماعية) ذات الصلة بإعادة التدوير والتسميد، تحديد الآليات التشريعية والاقتصادية لتعزيز الإدارة المتكاملة للنفايات، والترتيبات المالية، ورصد المؤشرات، ورصد نظام المعلومات.

نظمت هذه الورشة الوطنية رابطة المدن والمناطق لإعادة التدوير والإدارة المستدامة للموارد الطبيعية CRA+ بدعم من وزارة البيئة الجزائرية.

 مبادرة آفاق 2020

 يعتبر البحر الأبيض المتوسط أحد أكبر البحار الأوروبية شبه المغلقة المحاط بإحدى وعشرين دولة تتشارك في خط ساحلي طوله 46000 كم. يعيش في هذه المنطقة حوالي 480 مليون نسمة، وهي منطقة تواجه تحديات بيئية جمة. بالعودة إلى عام 2006، انطلقت  "مبادرة آفاق 2020" وكانت بمثابة دعوة لجميع أصحاب الشأن الملتزمين من أجل تظافر الجهود للحد من التلوث في منطقة البحر الأبيض المتوسط بحلول عام 2020 من خلال معالجة مصادر التلوث التي يقال إنها تساهم في حوالي 80% من التلوث العام في البحر الأبيض المتوسط: النفايات البلدية والمياه العادمة في المناطق الحضرية والتلوث الصناعي.

H2020_ACHIEVEMENTS

مشاريع استثمارية

مشاريع استثمارية ميسرة عن طريق المعالجة

4000 شخص

تدريب أكثر من 4000 شخص من 14 بلدًا في منطقة حوض البحر الأبيض المتوسط

6 مؤشرات عامة

6 مؤشرات عامة وهناك أكثر من ذلك قادم ... 

مبادرة آفاق 2020 من أجل منطقة أكثر نظافة في البحر الأبيض المتوسط حتى عام 2020

Published in 2014 the Horizon 2020 video outlines the efforts and results of the Initiative in different parts of the Mediterranean. Video playtime is 48 minutes and 11 seconds and is available in HD format for high quality viewing. The video can also be found on youtube at https://youtu.be/YTaNbpRerpE

الأخبار